تنفيذ 1216 مشروعا خدميا في حلب وريفها منذ تحريرها من الإرهاب

بلغ عدد المشاريع الخدمية المنفذة منذ تحرير أحياء مدينة حلب وريفها من الإرهاب وحتى تاريخه 1216 مشروعا ما بين شبكات مياه وكهرباء وصرف صحي وأبنية مدرسية ومستوصفات ومراكز صحية ومخابز وأقنية ومشاريع ري وذلك في إطار الإجراءات الحكومية المتخذة لإعادة تأهيل البنى التحتية والخدمات في المحافظة.

وبحسب تقرير للجنة الوزارية المكلفة تتبع تنفيذ المشاريع الخدمية والتنموية في محافظة حلب تم تنفيذ 247 مشروعا إضافيا بالتنسيق مع المنظمات من مدارس ومراكز صحية ومشاريع مياه وصرف صحي وأعمدة إنارة بالطاقة البديلة.

وأشارت اللجنة إلى أنه تم ترحيل ما يزيد على 3ر3 ملايين متر مكعب من الأنقاض و5700 آلية مدمرة من أحياء المدينة وإنارة 47 مستديرة وساحة وتقاطع ونفق إضافة إلى أعمال الإنارة التزيينية لبعض الشوارع وتركيب 4402 عمود وجهاز إنارة بالطاقة البديلة في حلب وريفها وتأهيل جسري الشعار والحج وتزفيت نحو مليون متر مربع من الشوارع.

كما بلغ إجمالي عدد مشاريع التزفيت والتعبيد وتأهيل المباني والمناطق الصناعية ومشاريع المنظومة المرورية في مدينة حلب 248 مشروعا في حين وصل عدد مشاريع ترحيل الأنقاض والصيانة وتأهيل الأبنية المدرسية والطرق والصرف الصحي والنفايات الصلبة والحاويات وضخ المياه بريف المحافظة إلى 136 مشروعا.

ونتيجة الدعم الحكومي الكبير للقطاع الصناعي بلغ عدد المنشآت الصناعية والحرفية التي عادت للعمل أكثر من 15000 منشأة فيما تمت إعادة العمل بـ 7 منشآت للقطاع العام في حين بلغ عدد المنشآت التي دخلت مرحلة الإنتاج الفعلي في المدينة الصناعية الشيخ نجار ما يقارب 565 منشأة إضافة لـ 112 مشروعا من تأهيل وصيانة البنى التحتية للمياه والكهرباء والصرف الصحي والحدائق والمنصفات في المدينة الصناعية.

وأوضح التقرير أنه تم إحداث مكتب خاص للاهتمام بذوي الشهداء ومكتب للجرحى وتقديم الخدمات لهم ومكتب للتنمية المحلية يقوم بتأمين التمويل للمشاريع الصغيرة في ريف المحافظة بالتنسيق مع الأمانة السورية للتنمية.

ويقدم مركز خدمة المواطن في مبنى المحافظة ثماني خدمات مختلفة إلى جانب العمل على إحداث مركزين جديدين في الحمدانية والسفيرة ضمن خطة العام الجاري وثلاثة مراكز في مناطق قاضي عسكر والجامعة والسريان ضمن خطة 2020 والعمل على تجهيز مركز خدمة متنقل في الريف مزود بشبكة انترنت.

وأشار تقرير اللجنة إلى أنه تم وضع 76 مخبزا عاما وخاصا بالعمل وتفعيل 48 محطة وقود في المدينة وريفها وصيانة وتجهيز وافتتاح 130 مدرسة في الأحياء المحررة بالمدينة و340 في ريف حلب.

ولفتت اللجنة إلى أن العمل جار حاليا على تنفيذ خط كهربائي من حماة إلى حلب باستطاعة 400 كيلو فولط آمبير ليكون مصدرا آخر لتغذية مدينة حلب بعد أن تم تمديد خط 230 كيلو فولط آمبير لتحسين وضع الكهرباء إضافة إلى إعادة تفعيل محطة مقابل معمل الكابلات.

وتمكنت ورشات الصيانة في وزارة الكهرباء من إعادة تأهيل حوالي 936 مركز تحويل منزلي وصناعي والمراكز المخدمة للأبنية السكنية وتأهيل المخارج في حين تم إنجاز ما يقارب 53 مشروعا لإعادة الاتصالات سواء كانت خدمة هاتفية أو انترنت في المدينة وريفها.

وفي قطاع الزراعة تم تأهيل 31 دائرة زراعية وشعبة ووحدة إرشادية بريف المحافظة لتقديم الخدمات للمزارعين وتفعيل العمل بالمشتل الحراجي وتوزيع بذار الخضار الصيفية والشتوية على الفلاحين.

وحسب بيانات اللجنة أنه بعد التصديق على المخطط التنظيمي العام لمدينة حلب تمت المباشرة بأعمال دراسات المخططات التفصيلية التنظيمية وعكس نتائج تقييم المخطط التنظيمي العام على هذه الدراسات متضمنة مناطق التوسع والمخالفات والتطوير العقاري ومركز المدينة.

ورصدت اللجنة 5 مليارات ليرة سورية لمجلس مدينة حلب لدراسة وتنفيذ بعض المشاريع والمخططات في حين تم رصد مبلغ مليار ليرة سورية للمشاريع في المدينة القديمة لفرز وترحيل أنقاض الأسواق التقليدية وفك الجدران المتصدعة والآيلة للسقوط وإعادة بناء الأحجار التي تشكل خطرا على السلامة العامة وتأهيل وتزفيت الشارع الممتد من دوار باب الحديد باتجاه جادة الخندق وجب القبة إضافة لمشروع ساحة الحطب.

وسيم العدوي-فراس صافي

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*